عمليات السمنة

تكميم المعدة

عملية تكميم المعدة

عملية تكميم المعدة

تكميم المعدة هي إحدى جراحات السمنة التي يتم خلالها إستئصال ما نسبته 70% – 80% من المعدة والإبقاء على أنبوب يتراوح حجمه بين 100 – 150 مل وعليه فإن المريض:

  • يشعر بالشبع بسرعة بسبب صغر حجم المدة وبالتالي يتناول كمية قليلة من الطعام.
  • يتضائل لدى المريض الشعور بالجوع كثيراً لأن الجزء المستأصل من المعدة هو المسؤول عن افراز هرمون الجريلين Ghrelin الذي يؤثر على آلية الشعور بالجوع.

تتم عملية تكميم المعدة بالمنظار عادة من خلال ثلاث إلى خمس فتحات صغيرة في البطن ويتماثل بعدها المريض للشفاء ويكون قادراً على مغادرة المستشفى خلال 48 ساعة بعد العملية عادة.

 تعتبر عملية التكميم حديثة نسبياً حيث أن أول ذكر لها عملية لعلاج السمنة كان في عام 2000 م عندما كان يستخدمها الجراحون كعملية مرحلية أولى بغرض انقاص وزن المريض بشكل مرحلي ومن ثم العودة بعد فترة سنة لإجراء عملية تحويل مسار الإثني عشر أو تحويل المسار . لوحظ أن مجموعة كبيرة من المرضى الذين تم اجراء عملية التكميم لهم كمرحلة أولى استطاعوا الوصول إلى درجات قريبة من الوزن المثالي واستطاعوا أيضاً التخلص من قدرٍ لا بأس من الأمراض المرافقة للسمنة. حينما تم عرض هذه النتائج في المنتديات العلمية تنامى لدى جراحي السمنة قناعة تامة أن عملية تكميم المعدة تصلح بمفردها لأن تكون علاجاً وحيداً للسمنة والأمراض المرافقة لها.

هل أنت مؤهل لعملية التكميم؟

المرضى المؤهلين لإجراء عملية تكميم المعدة
  • كتلة جسم المريض بين 35 – 39.9 مع أمراض مرافقة للسمنة مثل: ارتفاع ضغط الدم، ارتفاع الكولسترول، سكري من النوع الثاني، انقطاع التنفس أثناء النوم، تأخر الإنجاب لدى الجنسين والذي يكون عادة لدى النساء بسبب تكيس المبايض وعند الرجال بسبب قلة وضعف نوعية الحيوانات المنوية والتي تحصل عادة لدى المرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة، أمراض أخرى
  • أو، كتلة جسم المريض +40 حتى بدون أمراض مرافقة للسمنة.
  • غير مدمن على أكل الحلويات
  • لايعاني من ارتداد معدي مريئي GERD
  • مناسبة للمرضى الذين يعانون من متلازمة الأيض
موانع عملية تكميم المعدة

هذه العملية غير مناسبة في الحالات التالية:

  • حالة المريض الصحية لا تؤهله لعمل جراحي
  • المريض يعاني من اضطراب نفسي شديد
  • لا يمكن اجراء تخدير عام للمريض
  • اذا كانت المريضة حامل
  • المريض مدمن على الكحول أو المخدرات
  • المريض لديه قرحة غير معالجة في المعدة
  • المريض يعاني من متلازمة باريت Barrett’s esophagus
  • المريض يعاني من تعذر الإرتخاء المريئي Achalasia
  • فتق الحجاب الحاجز من الحجم الكبير أو الإرتداد المريئي الشديد
مقدار فقدان الوزن بعد عملية تكميم المعدة

يختلف نزول الوزن بين مريض وآخر حسب عدة عوامل أهمها الإلتزام بالحمية الغذائية والرياضة، ويتوقع  بشكل مثالي أن يكون نزول الوزن بعد العملية بالشكل التالي:

  • الشهر 3: فقدان ثلث الوزن الزائد
  • الشهر 6: فقدان حوالي نصف الوزن الزائد
  • الشهر 12: فقدان حتى 70% من الوزن الزائد
فوائد عملية تكميم المعدة
  • تحسن كبير في حالة الأمراض المرافقة للسمنة أو حتى الشفاء التام منها مثل السكري وارتفاع ضغط الدم والكولسترول وانقطاع النفس أثناء النوم
  • نوعية حياة أفضل: معظم المرضى يشعرون بتحسن كبير في نوعية حياتهم بعد العملية
  • ثقة أكبر بالنفس بعد فقدان الوزن الزائد
إجراء عملية تكميم المعدة

1- يقوم طبيب التخدير باجراء تخدير عام للمريض
2- من خلال فتحة صغيرة على الجلد فوق أو تحت الصرة يتم من خلالها نفخ البطن بغاز ثاني أوكسيد الكربون لدرجة معينة بإبرة كأي جراحة مناظير معتادة لإنشاء حيز في البطن.
3- من خلال عدة ثقوب يتم ادخال المنظار الذي يرتبط بسلك موصل الى شاشة تليفزيون تظهر الأمعاء والمعدة وغيرها.
4- يتم ادخال الملاقط ثم جهاز كي وقطع الأوعية الدموية. ويتم تحرير المعدة من الدهون المحيطة بها.
5- يتم ادخال انبوب (البوجي) من الفم الي الاثني عشر يتراوح قطره بين 1.2 – 1.8 سم لتحديد مسار القص.
6- يبدأ الجراح بفصل الأنسجة والأوعية الدموية بالكي عن المنحني الكبير للمعدة ابتداء من نقطة تبعد 4-6 سم عن الفتح البوابية للمعدة صعودا الى الاعلى قريباً من المريء.
7- يتم بعد ذلك قص المعدة بواسطة مكابس حديثة تحتوي على معدن التيتانيوم حيث تقوم بصف ثلاثة خطوط من الدبابيس على جانبي المعدة التي يمر من خلالها المقص الجراحي.
8- يتم إخراج الجزء المستأصل من المعدة عن طريق إحدى فتحات التنظير الموجوجة في البطن.

النقاهة بعد عملية تكميم المعدة

بما أن الجراحة تتم بالتنظير فإن مدة الإستشفاء بعد العملية تكون قصيرة بعكس الجراحات التقليدية. بشكل عام يحتاج المريض للإقامة  يومان إلى 3 أيام في المشفى ويمكنه العودة للعمل خلال اسبوع الى اسبوعين  إلى ثلاثة وتعافي كامل خلال 4-6 أسابيع.

المضاعفات المحتملة لعملية تكميم المعدة

كأي عمل جراحي، هناك احتمالات لمضاعفات محتملة. بشكل عام تعتبر نسبة مضاعفات عملية التكميم 2-3% وهي تتضمن:

المضاعفات الحادة المحتملة لعملية التكميم
  • التسريب: احتماله 1 %
  • النزيف: الإحتمال 1%
  • عدوى أو انتان الجرح
  • تخثر في أوردة الساق أو الأمعاء أو الرئة بنسبة 0.5 %
  • الغثيان والتقيؤ: يواجه عدد قليل من المرضى الانزعاج في البطن والغثيان بعد الجراحة عادة ما يحدث هذا في الشهرين أو الثلاثة أشهر الأولى بعد الجراحة، لأن المريض يكون في فترة التعود على النظام الغذائي الجديد وعادات الأكل، وهذا الانزعاج يمكن حله بسهولة عن طريق زيارة اختصاصي التغذية.
  • الجفاف: من المهم شرب حوالي 2 لترمن السوائل يوميا خلال الأشهر القليلة الأولى من فقدان الوزن السريع بعد جراحة تكميم المعدة، وقد يكون من الصعب شرب هذه الكمية من السوائل في الأسابيع القليلة الأولى بعد الجراحة، ولكن يتم التغلب على هذه الصعوبات الأولية عندما يعتاد المريض على طريقة الأكل وعادات الشرب الجديدة.
المضاعفات المزمنة المحتملة لعملية التكميم
  • استعادة الوزن أو نزول الوزن القليل
  • تضيق أنبوب المعدة أو حصول التواء بنسبة 2% ويظهر عادة هذا العرَض بعد الشهر السادس
  • توسع المعدة
  • ارتداد معدي مريئي وقد يحدث هذا بنسبة 20% من المرضى إلا أن أغلب حالات الإرتداد تتحسن بعد مرور سنتين من العملية
  • نقص في بعض الفيتامينات والمعادن
  • حصى الكلى
  • كآبة
  • تساقط الشعر وجفاف الجلد ويكون عادة سببه عدم حرص المريض على تناول البروتين السائل في فترة الشهور الأولى بعد العملية
  • الإمساك، الإسهال، النفخة وغازات البطن
  • قرحة
  • متلازمة الإغراق أو الإفراغ السريع والتي تحدث بنسبة 3% من المرضى
محاسن عملية تكميم المعدة
  • معدل مضاعفات منخفض مقارنة مع باقي جراحات السمنة
  • من أبسط عمليات جراحات السمنة تقنياً وتجرى عادة بالمنظار مهما كان وزن المريض.
  • لاتتضمن قطع وإعادة توصيل الأمعاء أو تغيير في ترتيب الجهاز الهضمي وبالتالي لا يعاني المريض من متلازمة الإغراق (الإفراغ السريع) أو اضطرابات معوية أو مشاكل سوء امتصاص الأغذية وتبقى المعدة تعمل بشكل طبيعي من ناحية الهضم.
  • استئصال الجزء المفرز للهرمون المسبب للجوع (الغرلين) و بالتالي نقص هذا الهرمون و نقص الشهية و السيطرة عليها.
  • خيار مهم لدى من يوجد لديهم مضاد إستطباب لتحويل مجرى المعدة كمرض فقر الدم و داء كرون.
مساوئ عملية تكميم المعدة
  • اجراء نهائي غير قابل للعكس نظرا لأن جزء من المعدة يستأصل بشكل نهائي
  • احتمال عدم حدوث نقص وزن كافي نسبة الفشل في انخفاض الوزن الى القيم الطبيعية ١٠- ١٥ ٪
  • امكانية عودة الوزن لاحقاً. تحدث لدى ٣٠ ٪ من المرضى بعد ٣-٥ سنوات وخصوصاً في حال عدم الإلتزام بحمية غذائية قليلة السعرات الحرارية
تكاليف عملية تكميم المعدة

تختلف الأسعار باختلاف البلدان والأطباء، هذه الأرقام ليست دقيقة ولكنها قد تعطيك فكرة عن التكاليف التقريبية لعملية تكميم المعدة:

  • الأردن: 2800 دينار أردني، (أو ما يعادل $3900 دولار أمريكي – 15000 ريال سعودي)
  • السعودية: 25000 – 45000 ريال سعودي
  • لبنان: $6500 دولار أمريكي
  • مصر: 30000 –  60000 جنيه مصري
  • العراق: ما يعادل $6000 دولار أمريكي
  • الإمارات: 35000 – 50000 درهم إماراتي
  • قطر: 50000 ريال قطري

 

هل أنت مؤهل لعملية التكميم؟